الجمعة، 20 مايو، 2011

العودة للوراء

تتباهى الشعوب من حولنا بانتزاعها لحريتها والتخلص من أنظمة دكتاتورية حكمتها لعقود،
 ونحن في الكويت اصبحنا نشعر اننا في آلة الزمن ولكنها لا تأخذنا للمستقبل انما تعود بنا الي الوراء فبعد ان كنا ككويتين نتباهى بديموقراطيتنا النسبية وحرياتنا المكتسبة منذ فجر الاستقلال اصبحت السلطة تمارس أسوأ انواع الرجعية والتخلف وكأنها آلت على نفسها إلا ان تعيد امجاد أنظمة الحكم المتسلط والرأي الواحد والتي اصبحت تتهاوى من حولنا فمن انتهاكٍ للدستورالى تمزيق النسيج الوطني واتباع سياسة فرق تسد ورعاية الفساد والمفسدين واختزال تنمية الوطن بين ايديهم وتحت نفوذهم وصولا الى البراعة والدهاء في محاربة كل من يقف في وجه دوامة الخراب  اصبحنا لا نملك الحاضر ولم نعد نثق في المستقبل فقد اصبحت كل الطرق لا تؤدي الا لشخص واحد -يقال انه رجل المرحلة (مرحلة الانتكاس) وهو كذلك-طريق واحد هو في الأساس دائرة مغلقة لا نهاية لها سوى  بالاصرار على كسرها بمعول الارادة والتغيير.  

ليست هناك تعليقات: